كيف تعُثر علي وظيفة أحلامك ؟البحث التقليدي – الجزء الثاني

3991

بالأمس ، قُمنا بإظهار الفرق بين نموذجين في البحث عن وظيفة، و هما البحث التقليدي و الفعال. اليوم سوف نقوم بالتطرق إلى نموذج البحث التقليدي ، و الذي  سوف يساعدك في اختيار الوظيفة المناسبة ويدفعك خطوة أقرب إلي النجاح.

إن أسهل طريقة في البحث التقليدي هو من خلال ، صدق ام لا، الإنترنت! فمثلا من خلال Jobzella يمكنك الوصول الى ملايين الوظائف في جميع أنحاء العالم وبضغطة زر واحدة.لقد تطور الإنترنت في العقد الماضي بشكل مكثف جدا حتي إن اليوم لا يمكنك تخيل البحث عن وظيفة بصورة او بأخري بدون استخدامه، لأسباب كثيرة، منها على الاقل إن من خلال البحث التقليدي ستستخدم “لعبة المقارنة”، بمعني مقارنة و مطابقة الوظائف المُعلنة ، السيرة الذاتية ، الشركات ، الراتب .. و هكذا . و افضل شئ ( و احياناً ) اسوأ ، هو ان البحث سيتم تلقائياً من خلال مُحرك البحث .

كما أن سيرتك الذاتية أيضا قد يقوم أحد أصحاب العمل بالبحث عنها وايجادها مما يمكنه من التواصل معك وعرض وظيفة مناسبة،  و لكن السيئ هُنا هو إنك إن لم تفعلها بطريقة صحيحة، سيرتك الذاتية لن تظهر في البحث و قد تخسر فرصة اخري.

فما يجب عليك فعله في البحث التقليدي عن وظيفة ؟

1-      جهز سيرتك الذاتية :

حيث إن سيرتك الذاتية هي مُلخص لخبرتك المهنية حتي اليوم ، و ليس مقال! عليك تجنب جُمل مثل : ” عندما ولدت في لندن ، اتنقلت و عائلتي إلي أسكتلنداحيث انهيت دراستي الإبتدائية ” . ففي الحقيقة لا احد سيهتم إلي اين انتقلت و لماذا. كل ما يريده ( اصحاب العمل ) هو الحقائق المهنية المُجردة . او افضل من ذلك هو كلمات البحث الرئيسية.

إدرج خبرتك بكلمات مألوفة في لغة الإنترنت . فعلي سبيل المثال ، إن كُنت مندوب مبيعات ،  لا تحاول جعلها خيالية كقول إنك “مسوق عالي الثقة ” ، حيث لن يساعدك مُحرك البحث في إيجاد الوظيفة التي تُفضلها. فعندما تُعرض عليك وظيفة لا تُليق ، فإعلم إنه قد يكون خطأك.

2-      إجعلها مرئية:

من أهم الخطوات. كُن فعال و إنشئ سيرتك الذاتية بطريقة مُحترفة علي Jobzella. ويجب أن تعلم، إنه ليس كافي إنشاء حساب والتقدم للوظيفة. حتي و إن كان لابد من القيام بهذا، و لكن عندما تكون فعال في إنشاء شبكتك الإحترافية ، و التواصل مباشرة علي صفحتك، و تُشارك بخبرتك و معرفتك ، فستكون سيرتك الذاتية مرئية أكثر في عالم الإنترنت . و هذا سيُعطي فرصة أفضل في إيجادك من خلال اصحاب العمل.

3-      قد يجدوك وأنت نائم!

هل مازلت تعتقد إنك لا تستطبع إيجاد وظيفة احلامك و أنت نائم .. و تحلم أيضاً !في الحقيقة إنك تستطيع بالفعل ، و هذه هي قُدرة البحث الوظيفي التقليدي!إنها سهلة ، بأقل مجهود ، أقل تفكير ، و لكن أقصي تطابق . كيف ؟! كما ذكرنا من قبل، سوف يقوم بهذا الدور لك مُحرك البحث ، و السر يكمُن بالطبع في الكلمات الرئيسية!

و غداً سوف نُعطيك تفاصيل اخري عن بحث وظيفي أكثر إبتكاراً و لكن اصعب .. و هو البحث الفعال!

In this article

Join Conversation